اخر الأخبار

الصحة في اجازة والفساد يتوغل في المستشفيات الحكومية

الفساد بالمستشفيات الحكومية

الفساد يتوغل والضحايا يموتون والمسئولون ينعمون ولا حياة لمن تنادي

الصحة

قضايا الاهمال الطبى من أهم القضايا التى تشغل المجال الطبي خاصة بعد تزايد عدد الوفيات بالمستشفيات , يوجد تقارير سنوية تقوم برصد قضايا الاهمال الطبي الذى نتج عنها وفيات.المنظومة الصحية فى مصر ينقصها الاهتمام والرعاية ووجود الضمير ,  حيث يعاني المواطن المصري من الاهمال من قبل الطبيب الذى اصبح هو مصدر عذاب المريض بدلا من التخفيف عنه .

الصحة في اجازة والفساد يتوغل في المستشفيات الحكومية


ابرز المستشفيات التى تعانى من الاهمال الطبي:


الصحة

أولا المستشفى التابعة لجامعة أسيوط : أكد أحد من سكان المركز بأن لا يوجد اهتمام من الجهة الرقابية فأدى ذلك إلى المخاطرة بأرواح المرضي وعدم تحمل المسؤلية تجاههم , كما لا يوجد أطباء او مرضى داخل المركز بعد العصر ولم يصمد أهالي القرية على ذلك بل طالبوا وزير الصحة بمحاسبة القطاع الطبي الذى يقصر فى أداء وجباته .

ثانيا مستشفيات الفيوم : تعانى هذه المستشفيات من اهمال شديد حيث لا يوجد أى نوع من انواع النظافة داخل المستشفى ولا يوجد مقاعد كافية فى الممرات فأدى ذلك إلى تزاحم فى المستشفيات وصعوبة الامر لا تقتصرعلى النظافة وحدها بل بالالتزام بالمواعيد من جانب الاطباء .الحزين فى الامر ان المستشفى تطالب اهل المتوفى بخروج المتوفى اى الضحية بدون تسجيله فى سجل الوفيات وذلك حتى لا يرتفع نسبة الوفيات فى المستشفى .


الصحة

ثالثا مركز الاورام بالفيوم : تم انشاء مركز الاورام منذ حوالي 12 سنة , المشكلة تكمن فى عدم توافر الاجهزة الطبية التى تقدر بثمن يفوق ال 30 مليون جنيه ومشكلة عدم توافر الأجهزة الطبية هو عدم وجود تمويل فى مركز الاورام .

رابعا مستشفى بنى سويف : يقول احد سائقي الاسعاف الى صعوبة دخوله فى مركز الاستقبال بسبب وجود ازدحام من جانب سائقي التوك توك , وحدث مشادات بينهم من قبل وهذا أدى الى دخول المريض فى حالة حرجة ولا يوجد مسؤلين لحل هذه المشكلة . الاستغلال امر لا بد منهم ,حيث عدم توافر الكانيولات بقسم الاطفال أدى ذلك الى اضطرار الأم بشراء الادوية بمبلغ هائل يفوق الصيدليات الخاصة.

الآن يوجد جهود لمكافحة هذا الفساد من حيث توافر المعدات والعلاج على نفقة الدولة لذوى الاحتياجات ولحل مشكلة عدم التزام الاطباء بمواعيدهم ووجودهم داخل المستشفى حاولت  النيابة االإدارية ان تجعل اماكن التكليف قريبة من الاطباء ورفع المقابل المادي للتكليف .

الصحة

ولأن هذا يعتبر فساد كلي ويجعلنا نقف أمام مشكلة عويصة تستدعي دخول الجهات المعنية لمحاولة التعرف علي السبب الرئيسي في هذا الفساد الذي يفتح ذراعيه داخل المستشفيات الحكومية ولأن كل ما نراه داخل المستشفيات يجعلنا نشمئز من العلاج ومن وزارة الصحة إلا أنه لا يسعنا إلا أن نقول حسبي الله ونعم الوكيل في كل مسئول لم يرعي ضميره في معاملة البشر .

 
الصحة في اجازة والفساد يتوغل في المستشفيات الحكومية
الصحة في اجازة والفساد يتوغل في المستشفيات الحكومية 


الصحة

لكل طبيب مخطئ ونتيجة أخطائه قد تودي بحياة أشخاص لا ذنب لهم أقول لك أن الدائرة تدور وافعل ما شئت وكما تدين تدان وإني أخجل من نفسي عندما يعتقد البعض أن الأطباء هم ملائكة الرحمة وفي الحقيقة هم غلبوا الجزارين ...

ولن ننسي المستشفيات الخاصة التي تمتلئ بالفساد والسلبيات ولكنها محصنة لم نسمع عنها شئ لأن أصحابها من ذوي النفوس ورجال الأعمال وربما من الشخصات السيادية والعامة التي لا يجوز الاقتراب منها وهذا ما جعلنا نعاني من مشاكل قد تضر بصحة المواطنين .

وفي نهاية مقالي أقول لكم كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته واتقوا يوما ترجعون فيه إلي الله فينبئكم بما كنتم تعملون .

 

بقلم / محمود أبو الســـــــــــــعود

هناك تعليق واحد: