اخر الأخبار

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر


ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس 

المقاول محمد علي يفضح القوات المسلحة
هل خروج محمد علي عن صمته سيعيد له حقه أم إنه سيدخل نفق مظلم دعونا ننظر ونتابع في أهمية بالغة لأن الأمر أصبح قضية رأي عام ويمس الأمن القومي ويمس مصرنا الحبيبة نسأل الله أن يظهر الحق ويرزقنا اتباعه ويمحق الباطل ويرزقنا اجتنابه

بدأت أفكر فيما يحدث حولنا وما نراه حول العالم من حروب ومشاكل داخلية وخارجية وحروب اقتصادية بين كوريا وأمريكا وبين أمريكا والصين وحروب ضد الإرهاب بين مصر وتركيا وقطر وحروب نووية بين أمريكا وإيران ومشاكل بين سوريا وروسيا ومشاكل علي القواعد العسكرية ومشاكل بالسودان والكثير من الكوابيس السياسية ولكن ما يشغل بالنا هو الفساد سواء علي المستوي المحلي أو المستوي الدولي وهنا نقف عند ما يحدث داخل مصرنا الحبيبة فمنذ عدة أيام ونحن نتابع ما يتم بثه من قبل المقاول محمد علي الذي أقر في عدة فيديوهات بأنه تم النصب عليه من قبل أفراد القوات المسلحة وهو ما يتنافي مع القوات المسلحة التي تعملي علي توفير الأمن والأمان ولكن عندما يصل الأمر أن نري فسادا بعينه نابع من داخل مؤسسة كبري يجب أن نقف انتباه بل ونركز جيدا لأن هذا هو أمن قومي ويمس الوطن ولكن علينا التأكد جيدا فليس كل من يخرج علينا بكلمة أو جملة يريد بها شهرة أن نصدقه ولكن علينا أن نتحرى الصدق والدقة حتى لا نظلم أحد كما قال المولي جلا وعلا .

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر

((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ))

وهنا يجب أن نعي وننتظر أن يخرج علينا أحد المسئولين بالمؤسسة العسكرية ويخبرنا هل ما تم نشره وبثه صحيح أم غير صحيح وافتراء حتى يعي ويعلم الشعب المصري المصلح من الفاسد ولكي يعلم الجميع ما لنا وما علينا فالوطن باق والأشخاص زائلون .

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر

ورغم أنني لا يوجد لدي ذرة من عدم التصديق بما سمعت ولكنى أؤمن جيدا بقول الله تعالي ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس وهنا يخبرنا المولي سبحانه وتعالي بأن الفساد منذ قديم الأزل فقد وجدنا في قصة سيدنا يوسف عليه السلام الفساد من كهنة المعبد الذين كانوا يلقون القمح في النيل حتى لا ينجح سيدنا يوسف في إدارة شئون البلاد وقد رأينا الفساد في عهد مبارك منذ ثلاثون عاما عندما مكن رجال الحزب الوطني من إدارة شئون البلاد وظل يتفرج وهما يتاجرون ويفسدون بالوطن وقد ظهر الفساد في عهد مرسي عندما كان المسئولين يلقون بالبنزين والمواد البترولية في الصحراء وهذا تم وسمعناه كثيرا علي لسان مرسي وقد ظهر الفساد أيضا في عهد المشير طنطاوي عندما تم سحل الفتاة وكشف عذرية فتاة آخري وكأننا أصبحنا في زمن المسخ وكما قال المدعو محمد علي المقاول الذي عمل مع القوات المسلحة خمسة عشر عاما وقام بالعديد من الأعمال والمقاولات التابعة للقوات المسلحة بأنه قام بعمل فندق تريومف بمنطقة الشويفات بالتجمع الخامس والذي قال في إحدى بياناته بأن الرئيس عبد الفتاح السيسى قد أهداه إلي اللواء شريف صلاح لواء بالمخابرات الحربية وقد أقر أن تكلفة الفندق قد بلغت أثنين مليار جنية في ظل حالة التقشف التي يعيشها الشعب المصري بل ولم يترك الأمر بل أكد علي مسئوليته الشخصية أن أحد أفراد القوات المسلحة أمروه أن يقوم ببناء استراحة بشاطئ المعمورة بالإسكندرية والتي بلغت تكلفته مائتان وخمسون مليون جنية لكي يصيف فيها سيادة الرئيس والسيدة حرمه وما أحزن الذين سمعوه أنه قال إن حرم الرئيس طلبت منه بعض التعديلات علي الاستراحة والتي بلغت قيمتها خمسة وعشرون مليون جنية .

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر

ولم يكتفي محمد علي بذلك الإتهامات ولكنه قال في إحدى البث أنه قام بتشطيب العديد من الأبراج لصالح رجال القوات المسلحة كما أخبر الجميع بأنه مازال لديه حقوق منذ بداية إنشاء قناة السويس الجديدة ولم يحصل علي كافة مستحقاته .

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر

ومن مكاني هذا أوجه رسالة إلي القادة المسئولة عن قيادة مصر والمتمثلة في القوات المسلحة بقيادة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى وأقول لهم جميعا لا تدعوا الأمر هباء منثورا ولا تتركوا الشعب المصري يضرب أخماس في أسداس بل ننتظر منكم أن تخرجوا علينا وتخبرونا بما سمعناه ورأيناه حتى نعلم من هو المخطئ من المصلح ولا تدعوا الأمر وتتجاهلوه حتى لا تكون عواقبه وخيمة علينا بل المواجهة هي أسلم حل وكما قال محمد علي أنه يريد مناظرة آمنة لكي يتحدث بكل حرية ولأن مصر بلد الحريات والديموقراطية فيجب أن نوفر له ذلك حتى يطمئن قلبه بل وبقيادتكم الحكيمة والرشيدة أن تحتضنوه وتحتويه وتعيدوا إليه حقه إن كان محق وتحاسبونه إن كان مسيء دون حق ولكن لا تقفوا مكتوفي الأيدي حتى لا ينفجر الشعب من كثرة التفكير وهم لا يعلمون من هو الصح ومن هو الخطأ ونريد أن نعرف أين الفساد الحقيقي فإن كان الفساد من بعض القيادات بالقوات المسلحة يجب معاقبتها ومعاقبة كل ما تسبب في إهدار المال العام فمصر باقية إلي ما لا نهاية وظلت باقية منذ قديم الأزل ولكن الأشخاص زائلون فكل من حكم مصر زال وما زال سيزول ولنا في التاريخ عبرة فأين فرعون الذي قال أنا ربكم الأعلى وأين النمرود وأين أخناتون وأين الملك فاروق وأين جمال عبد الناصر والسادات ومحمد نجيب وأين مبارك ومرسي وأين وأين وأين الخ الخ الخ .....

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر

فالدائرة تدور وعلي الباغي تدور الدوائر . 

والسؤال هنا كيف يتم إنشاء فنادق واستراحات ترفيهية وتطالبون الشعب بالتحمل للإصلاح الاقتصادي وحالة التقشف ورفع الدعم فلماذا تطلبون من الشعب التحمل ومن رجال الأعمال والمسئولين التنزه والترفيه ؟

فندق تريومف مصر الجديدة وراء كلمة السر

وأختم بقول الله تعالي (( وتلك الأيام نداولها بين الناس )) وهنا أتوقف عند هذا المعني العظيم الذي أخبرنا به المولي جلا وعلا بأن الدنيا لا تدوم لأحد ولوا كانت الدنيا تدوم لأهلها لكان رسول الله حيا وباقيا ولكنها تفني ويفني نعيمها وتبقي الذنوب والخطايا كما هي فيجب علي كل مسئول عاقل أن يعي ويدرك جيدا ما يدور حولنا لكي نعرف حقيقة دنيانا قبل فوات الأوان .


بقلم / محمود أبو السعود


ليست هناك تعليقات