اخر الأخبار

فيفي عبده تصطنع الهزل والعبث


محمود أبو السعود يكتب : يؤسفني أن نري هذا



الفنانة زينة
ما هذا السفه الذي أصبحنا مجبرين علي مشاهدته 
في ظل ما رأيناه بالحلقة السابقة من برنامج خلي بالك من فيفي للفنانة فيفي عبده والذي دل من الوهلة الأولي إلي الإفقار أو الإفلاس الفني , وهنا أحب أن أوجه رسالة إلي القائمين علي هذا العمل أو القناة التي وافقت علي عرضه , هل أنتم مقتنعون بما تعرضوه من هراء وعمل ليس له قيمة كهذا ؟

ما الهدف من هذا البرنامج ؟


وما الذي استفدت به انا كمشاهد عندما أري الفنانة فيفي عبده وهي تستقبل الفنانة زينة بمنزلها ثم تجلس بجوارهما ضيفة أخرى ثم تدخل عليهما فتاة سمرة البشرة وتبدأ بحركات رعب للضيفة ما الذي جنيته جراء هذه المشاهدة التي لا تسمن أو تغني من جوع بل وأكاد أجزم بأن هناك من الأطفال في مجتمعنا المصري أو العربي سيقلدون هذا الهراء والعبث بالضيوف فيقومون بمضايقة الضيوف ونفورهم من البيت وهذا إن دل فإنه يدل علي عمل غير فني وليس له قيمة ومع الأسف الشديد يحسب علي الفن , وأتوجه بصوتي هذا إلي المجلس الأعلى للإعلام والرقابة علي المصنفات الفنية أن يتخذوا إجراء قانوني عاجل لمثل هذه التفاهة والعبث الذي يدخل بيوتنا .


فالحكمة من إظهار أعمال فنية محترمة تحترم عقلية المشاهد هو لتطوير تنمية المجتمع وليس لتدميره والعبث بالأجيال القادمة وبث في عقولهم الفساد والعبث بما يدور بداخل شاشات التلفاز .


وعتابي علي القناة التي تبث ذلك هل أنتم راضون عن هذا المستوي من السفه والعبث المجتمعي الذي يحض علي الكراهية ونشر الفساد والعبث بضيوفنا وتحويل التماسك الأسري وصلة الرحم إلي الابتعاد والنفور وأن يظل البعد الاجتماعي هو السائد في ظل ما يتم نشره وعرضه بالشاشات والذي تبث السم بالعسل .


قناة ام بي سي مصر
زينة تمثل بأنها مرعوبة ولا اعلم إن كان هذا الريأكشن حقيقي أم تمثيل 

إنني لم أنتقد شيء سلبي إلا لسلبيته وضرره علي المجتمع حتى لا يطمع الذي في قلبه مرض ويظن بأنني من الحاقدون أو من الذين يتمنون العمل مع الفنانة فيفي عبده وأذكر لكم من خلال هذا المقال بأنني أكن للفنانة فيفي عبده كل الاحترام والتقدير وإن كنا علي حافة التعاون بفيلم سينمائي ( الريجي ) إلا إن العمل مؤجل لحين إشعار أخر ولكن ما يتم عرضه إن كان به ضرر للمصلحة العامة أو المجتمع فمن واجبي أن أنتقد كما أشاء لكي أصلح السلبيات سواء كانت في الأعمال الفنية أو المصالح الحكومية أو المؤسسات العامة أو الخاصة أو الشارع المصري أو ما يدور بالعالم فهذا هو واجبي الذي عاهدت الله عليه وعملا بقول رسول الله صل الله عليه وسلم من رأي منكم منكرا فليغيره إلي أخر الحديث .فأتمنى من محبين الفنانة فيفي عبده أو أحد ضيوفها عدم الاحساس بنوع من الغيرة أو الحقد بما قمت بكتابته في هذا المقال وإنما ذلك من واجبي حتى تعي ما تقدمه من أعمال هادفة فلا أعلم ماذا تعمل الهيكلة الفنية بالقنوات الفضائية والشركات الإنتاجية فهناك أعمال هادفة لم تري النور في ظل تواجد العبث والهراء فهل هذا يدل علي أن كل من لديه مبلغ من المال أن تسول له نفسه ويقوم بإنتاج عمل فني سواء كان مكتمل أو غير مكتمل الأهداف التي من خلالها ندعم الفن لتقديم الفن الهادف الصحيح الذي يبني المجتمعات أم أن هناك أمور أخرى داخل هيكلة القنوات الفضائية والشركات الإنتاجية لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالي .وأحمل المسئولية لكل مسئول بالمجال الفني أو المجال الذي يسمح له بمراقبة الأعمال الفنية ويغض بصره عن الأعمال العابثة والهراء المفتعل ويركزون مع الأعمال الأكثر هدفا وتصحيحا للقيم وأختتم بقوله صل الله عليه وسلم كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته صدق رسول الله صل الله عليه وسلم .فيا أيها العابثون بما تصنعون اتقوا الله بما تعرضون للناس ويا أيها المسئولون عن العملية الإنتاجية اتقوا الله في أعمال تنشر الزعر والعبث للناس وتغضون أبصاركم عن أعمال هادفة ونهاية أختتم بحسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم .

بقلم / محمود أبو السعود