اخر الأخبار

النائب رياض عبد الستار يهين الفن والفنانين


محمود أبو السعود يكتب : هل أصبح الإبداع شماعة نعلق عليها أخطائنا ؟ 

 

النائب رياض عبد الستار ينصب نفسه وصي علي الفن

أرفض وبشدة ما قاله النائب رياض عبد الستار الذي جعل نفسه وصي علي الفن وعلي المبدعين بل واتهم الفن والفنانين والمبدعين بأنهم هم سبب الفساد في المجتمعات العربية ومن مكاني هذا أقول له يا سيادة النائب لا تتدخل فيما لا يعنيك فمن يتدخل فيما لا يعنيه سمع ما لا يرضيه فالفن له مبدعين يدافعون عنه كما للبيت رب يحميه وليس كل من هب ودب يجعل الفن شماعة الفشل التي يعاني منها المجتمع كغياب الأخلاق والمبادئ والقيم ولكن السبب ليس الفن ولكن النفوس المريضة التي أصبحت بلا قرب من الله سبحانه وتعالي وباتت قريبة من طريق الشيطان الطريق السهل السريع فبعدما كان الحلال صعبا أصبح الحرام أسهل من السهل وكما قال الله سبحانه وتعالي لا يغيروا الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم فليس الفن هو السبب ولا نعلق عليه شماعة فشلنا وأخطائنا فالفن هو رسالة سامية لتوعية الشعوب والقوة الناعمة التي تسيطر وتحرك العالم والمجتمعات ومثله مثل باقي المهن الأخرى كالطب والهندسة والشرطة والطيران وغيرها فلا يجوز لي أن ألعن الطب بسبب طبيب ليس لديه ضمير ويتاجر بالأعضاء البشرية وكذلك لا يجوز لي أن اسب مهندس مرتشي غاب ضميره فشيد الأبراج والعمائر فأصبحت هباء منثورا بسبب الغش ولا يجوز لي أن ألقي اللوم علي الشرطة بسبب لص يتلصص عليا في منطقتي ويأخذ منى من لا يستحقه بسبب عدم وجود الشرطة في الشارع ولا يجوز أن نتهم الفن بأنه سبب الفساد , فالفساد موجود منذ قديم الأزل كما قال الله جلا وعلا ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ولا يجوز لأحد أن يكون وصي علي الفن والمبدعين والإبداع فمن لا يعجبه شيء لا يشاهده وببساطة أصبح بإمكاننا أن نقوم بضغطة زر واحدة أن نشاهد ما نريده ونرغب به دون أدني مجهود .

فلماذا نرى العجب العجاب من كل من ينصبون أنفسهم بأنهم أوصياء علي الفن والإبداع ويريدون أن يحركون حرية الإبداع ويقيدون حرية المبدعين بحجة إنهم أصبحوا ذو سلطة وحصانة .

أوليس الذين وهبوا لك الحصانة وجعلوك داخل البرلمان قادرين علي نزعها منك فلا تغتر .

ومن خلال موقعي هذا ومقالي هذا وقلمي الطاهر الحر الذي لا يخاف لومة لائم وأقولها بمليء فمي لا نقف مكتوفي الأيدي ونهان ونصمت بل نطالب السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي وهو الأب الروحي والقائد الحالي بمحاكمة كل من تسول له نفسه أن يصطاد في الماء العكر وأطالب لجنة الضبط والقيم بمحاسبة النائب رياض عبد الستار عما صدر منه والتنبيه عليه بتقديم اعتذار رسمي للفن والمبدعين عما بدر منه من اتهام غير صحيح علي أهل الفن .

ونرفض بشكل عام قولا وفعلا كل من يعلقون فشل وتردي المجتمع علي الفن فالفن هو الحضارة والرسالة السامية التي من خلاله نستطيع الوصول للقمة ونعبر القارات ونعرف الحضارات وندرس التاريخ وحياة الشعوب ونمثل مصرنا الحبيبة التي لها الفضل علي الكثير من الفنانين العرب والفضل لله أن وهبنا نعمة الإبداع .

وأخيرا أتمنى أن يكون مقالي هذا ردا علي كلام السيد النائب المحترم رياض عبد الستار وهو رفضي القاطع عما بدر منه .

 

بقلم / محمود أبو السعود

ليست هناك تعليقات